أ بـــــنـاء قـــبيـــلة ريـــاح
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
نصرة رسول الله

It Is Time to know Muhammad The Prophet Muhammad

كسب المال مع AlertPay
"AlertPay" كسب المال مع AlertPay احصل على حسابك المجاني مع AlertPay اشترك مع AlertPay اليوم إرسال واستقبال المال على الانترنت مع AlertPay اشترك مع AlertPay اليوم قبول بطاقات الائتمان على الانترنت اليوم

الام الام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الام الام

مُساهمة من طرف سفينه الصحراء في الإثنين 28 ديسمبر 2009, 14:24

امي امي

نعم يا أمى , برّك في كل لحظاتي , وليس فى يوم واحد من العام , وليس فى شهر , وليس فى أسبوع , بل فى كل لحظة , مع كل نَفس , مع كل نبضة , مع كل خَلجة , هذا إسلامنا الجميل .

بك أوصانا الله بعد عبادته :

( واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئاً وبالوالدين إحسانًا ( النساء 36

ولا تكون الوصية من الله إلا لعظم الوصية , وجزيل الثواب منه تعالى :

( ووصيناالإنسان بوالديه , حملته أمه وهناً على وهن , وفصاله فى عامين , أن اشكر لى ولوالديك إلى المصير ) لقمان 14.

فعيدك ياأمى فى كل أوقاتى بما فضلك به الله فى ثلاثة مواضع : فى الحمل والولادة والإرضاع , تنفردين بهن , بل قال البعض أربعة , فالرابعة بمشاركتك فى التربية مع الأب .

وبعد شكر الله شكر الوالدين بل قال ابن عباس : ثلاث آيات مقرونات بثلاث ولا تقبل واحدة بغير قرينتها :

( وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول ) : فمن أطاع الله ولم يطع رسوله لم يقبل منه .

( وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة ) : فمن صلى ولم يزك لم يقبل منه .

) وأن اشكر لى ولوالدي( : فمن شكر الله ولم يشكر والديه لم يقبل منه .

صلى عليك الله ياخيرالناس , وفمك ينطق بالحق) : رضا الرب فى رضا الوالدين وسخطه فى سخطهما ) , حتى عن الجهاد وعن الهجرة :

عن عبد الله بن عمر قال : جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : جئت أبايعك على الهجرة وتركت أبوى يبكيان ( وكأنها بطولة ) فقال رسول الله : ارجع إليهما فأضحكهما كما أبكيتهما , ويأتى جاهمة يستأذن رسول الله فى الجهاد , فأمره أن يرجع ويبر أمه , ولما كرر عليه قال صلى الله عليه وسلم :

ويحك .. الزم رجلها .. فثم الجنة .

ويالها من دموع شريفة , وعبرات ساخنة , من الحبيب المصطفى , حينما وقف على قبر أمه ومعه أصحابه , وجيش تعداده ألف فارس , فأبكى من حوله .

وهكذا أنبياء الله , هذا نوح يقول) : رب اغفر لى ولوالدى ) نوح 28 , وهذا ابراهيم رغم عداء أبيه له , يقول له) : سلام عليك سأستغفر لك ربى ) مريم 47 , وهذا اسماعيل يرى ذبحه ويقول ) : ياأبت افعل ما تؤمر ستجدنى إنشاء الله من الصابرين ) الصافات 102 , ولذا فقد مدح الله يحيى بقوله ) : وبراً بوالديه ولم يكن جباراً عصياً ) مريم 14 , ويقول عيسى : ( وبرا بوالدتى ولم يجعلنى جبارا شقيا (مريم 32 .

وبعد كل ذلك : هل طاعة الوالدين تتعارض مع طاعة الله ؟

الطاعة لله مطلقة أما طاعة الوالدين فالله جعل لها حداً حيث القاعدة : لا طاعة لمخلوق فى معصية الخالق , ورضى الله عن سعد بن أبى وقاص حينما علمت أمه بإسلامه فامتنعت عن الأكل حتى يرجع عن دينه فأبى , وكلمها ثلاثة أيام لتأكل وهى تأبى , فقال لها : لو أن لك مائة نفس فخرجت نفس نفس ما رجعت عن دينى , فلما رأت منه ثباتا وصلابة أكلت , فنزل فيه , قوله تعالى :

( وإن جاهداك لتشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما وصاحبهما فى الدنيا معروفاً ) لقمان 15 .

وتأمل معى هذه الإشراقات القرآنية فى قوله تعالى :

( وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحساناً إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما : فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما , وقل لهما قولا كريماً , واخفض لهما جناح الذل من الرحمة , وقل رب ارحمهما كما ربيانى صغيراً ) الإسراء 24 .

1 - نحن المخاطَبين :

فوقت نزولها لم يكن للنبى أب أو أم :فكم سهرا لتنام , وكم بكيا لتضحك , وكم جاعا لتشبع , وكم تلذذا بضمك مع إزعاجك , وكم تلذذا بشمك مع عدم نظافتك , وكم سعدا بك وأنت لا تدرى .

2 - يبلغن عندك الكبر :

عندك وليس فى دور المسنين , أو فى الشوارع مطرودين , فهما فى الكبر أحوج , لحاجتهما إلى المساعدة , وها هو صوت النبى يرويه أبو هريرة : رغم أنفه رغم أنفه رغم أنفه , قالوا : مَن يا رسول الله ؟ قال : من أدرك والديه عند الكبر أو كليهما ثم لم يدخل الجنة .

3- لا أف ولا نهر :

لا أف فى القول وهذا فى حال الطاعة , ولا نهر فى حال المعصية , وقد حذر الاسلام من العقوق فكل الذنوب يؤخر الله فيها ما شاء إلى يوم القيامة إلا عقوق الوالدين , فإن الله يعجله لصاحبه فى الحياة قبل الممات , تروى كتب الأدب عن شاب جر أباه ليذبحه , وعندما وصل إلى مكان حجرة , قال الأب لابنه : اذبحنى هنا فقد ذبحت أبى هنا .

لقد جاء رجل يقول : يا رسول الله شهدت أن لا إله إلاالله وأنك رسول الله وصليت الخمس وأديت زكاة مالى وصمت رمضان , فقال الحبيب : من مات على هذا كان مع النبيين والصديقين والشهداء يوم القيامة هكذا , ونصب أصبعيه , ما لم يعق والديه .

4- قل لهما قولا كريما :

فى القرآن : وقولوا للناس حسنا , فالقول الحسن مع كل الناس , والقول السديد مغ المؤمنين , وهنا القول الكريم مع الوالدين , والكريم يعطي بلا حد , و بلا سؤال , وبلا انقطاع .

5- كن ذليلا لهما :

هكذا قال السلف : كن ذليلاً ولا تكن ذلولا , والسر فى ذلك أن الذلول ظاهر والذل فى داخل النفس , فإن توفر الذل ظهر الذلول وهى اللين والرقة والبشاشة والهشاشة , وليس فى ذلك ضعفاً مثل النسر القوى حين يخفض جناحه لصغاره فيبدو ذليلا وهو القوى .

6- رب ارحمهما :

كما ربيانى صغيراً , ليتذكر الانسان هذه الفترة العمرية التى كان فيها لا حول له ولا قوة , ودائما الإنسان صغيرًا أمام والديه , ليدوم دعاؤه لهما بالرحمة .

قصة من الحياة

وهذه قصة من الحياة , يرويها أشهرالصحابة براً بأمه , إنه أبو هريرة يقول :

كنت أدعو أمى إلى الإسلام وهى مشركة فدعوتها يوما فأسمعتنى فى رسول الله ما أكره , فأتيت رسول الله وأنا أبكى قلت : يا رسول الله إنى كنت أدعو أمى إلى الإسلام فتأبى علىّ , فدعوتها اليوم فأسمعتنى فيك ما أكره , فادع الله أن يهدى أم أبى هريرة , فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : اللهم اهد أم أبى هريرة , فخرجت مستبشراً , فلما جئت قالت : مكانك يا أبا هريرة , فاغتسلت وقالت : أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله , فأتيت رسول الله وأنا أبكى من الفرح , فقلت : أبشر قد استجاب الله دعوتك وهدى الله أم أبى هريرة , فحمد الله وأثنى عليه وقال خيرا .

يروى ابن سعد بسند صحيح أن رسول الله أعطى أبا هريرة تمرتين , يقول أبو هريرة : فأكلت تمرة وجعلت تمرة فى حجرى , فقال رسول الله : يا أبا هريرة لم رفعت هذه التمرة ؟ فقلت : لأمى , فقال : كلها سنعطيك لها تمرتين , فأكلتها وأعطانى لها تمرتين .

وكان كلما دخل على أمه قال : السلام عليك ورحمة الله وبركاته , قالت : وعليك السلام ورحمة الله وبركاته , قال : رحمك الله كما ربيتنى صغيراً , قالت : رحمك الله كما بررتنى كبيراً .

وكان مما اشتهر عنه : أنه كان من دعائه :

اللهم حببنى وأمى إلى عبادك المؤمنين .

هكذا يكون عند أمه

ومن التابعين ممن عرفوا ببر الوالدين : يقولون عنه ؟ ما رأيت محمد بن سيرين يكلم أمه قط إلا وهو يتضرع

دخل رجل على محمد بن سيرين وهو عند أمه , فقال : ما شأن محمد ؟ ََأيشكى شيئا ؟ قالوا لا : ولكن هكذا يكون عند أمه .

الباب مفتوح بعد موتهما

جاء رجل من بنى سلمة قال : يا رسول الله هل بقى من بر أبوى شىء أبرهما به بعد موتهما ؟ قال : نعم

الصلاة عليهما

و الاستغفار لهما

وإنفاذ عهدهما من بعدهما

وصلة الرحم التى لا توصل إلا بهما

وإكرام صديقهما

ففيهما فجاهد

قال رسول الله صلي الله عليه وسلم لرجل استأذنه فى الجهاد :

أحىّ والداك ؟ قال : نعم

قال : ففيهما فجاهد

وأخيراً :

نحن في غني , عن يوم للأم , أو احتفال بالأم , لأننا في كل لحظاتنا , الأم في وجداننا , وقلوبنا , وأعصابنا , فهل معني ذلك أن نقاطع الاهتمام بالأم , في أيام الاحتفاء بها ؟

يقول الشيخ فيصل مولوي ( نائب رئيس المجلس الأوروبي للبحوث والإفتاء )) : تكريم الأم مطلوب على مدار السنة كلها , واحترامها وطلب مرضاتها وخدمتها وسائر أعمال البر مطلوب طلباً مؤكداً في كتاب الله وفي سنة رسوله صلى الله عليه وسلم , مما أصبح مشهوراً على ألسنة جميع الناس … والحرج الشرعي يكون في اعتبار هذا اليوم عيداً بالمعنى الشرعي , ويكون كذلك في حصر تكريم الأم بهذا اليوم , فإذا انتفى هذان الأمران فلا حرج في تكريم الأم في يوم الأم , إلا عند الذين يعتبرون ذلك من قبيل تقليد غير المسلمين والتشبه بهم , ونحن نعتقد أن تقليد غير المسلمين والتشبه بهم لا يجوز فيما يكون من خصوصياتهم ولا أصل له في شرعنا , أما تكريم الأم فله أصل شرعي معروف وبالتالي فإن هذا الأمر لا يعتبر من التشبه الذي نُهينا عنه ) .





عدل سابقا من قبل anwer في الإثنين 28 ديسمبر 2009, 16:21 عدل 1 مرات
avatar
سفينه الصحراء
عضومميز
عضومميز


[img]http://i45.tinypic.com/8vuutv.jpg[/img
عدد المساهمات : 212
تاريخ التسجيل : 02/09/2009
العمر : 28

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الام الام

مُساهمة من طرف صلاح الرياحى في الإثنين 28 ديسمبر 2009, 15:33

انصححلك خطأك العراقى
وبارك الله فيك على الموضوع
avatar
صلاح الرياحى
مشرف
مشرف

=
[img]http://i45.tinypic.com/8vuutv.jpg[/img
عدد المساهمات : 280
تاريخ التسجيل : 17/12/2009
العمر : 29
الموقع : www.sahab.com

http:// www.rtarabic.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الام الام

مُساهمة من طرف الرياحى في الإثنين 28 ديسمبر 2009, 18:30

مشكور اخى انور
الموضوع ممتاز طرح جميل

الله يبارك فيك ويعطيك رضا الولدين
تحياتى

_________________
avatar
الرياحى
المشرف العام
المشرف العام



عدد المساهمات : 1641
تاريخ التسجيل : 03/09/2009
الموقع : http://alreahy7.ahlamontada.com/forum.htm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الام الام

مُساهمة من طرف gogodogg في الإثنين 11 يناير 2010, 00:29

الله يبارك فيك ويعطيك رضا الولدين

gogodogg
مشرف
مشرف

[img]http://i45.tinypic.com/8vuutv.jpg[/img
[img]http://i45.tinypic.com/8vuutv.jpg[/img
عدد المساهمات : 178
تاريخ التسجيل : 10/01/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الام الام

مُساهمة من طرف سفينه الصحراء في الأربعاء 22 سبتمبر 2010, 23:15

avatar
سفينه الصحراء
عضومميز
عضومميز


[img]http://i45.tinypic.com/8vuutv.jpg[/img
عدد المساهمات : 212
تاريخ التسجيل : 02/09/2009
العمر : 28

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الام الام

مُساهمة من طرف عابرسبيل في الخميس 23 سبتمبر 2010, 00:37

لك شكري وفي انتظار المزيد
avatar
عابرسبيل
مشرف
مشرف


[img]http://i45.tinypic.com/8vuutv.jpg[/img
عدد المساهمات : 510
تاريخ التسجيل : 08/08/2010
الموقع : http://www.salafi.com/

http://www.salafi.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى